في الأكشاك هذا الأسبوع

الرميد يفتح “تحقيقا” في قضية عمدة الرباط

 الرباط. الأسبوع  

   كما كانت “الأسبوع” قد انفردت في خبر بعددها الأخير تحت عنوان “الخلل العقلي لعمدة الرباط يهدد بسقوط العدالة والتنمية”، أكد مصطفى الرميد وزير العدل والحريات بصفته رئيس لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية، أن هيئته فتحت تحقيقا في قضية الشهادة الطبية التي أدلى بها عمدة الرباط محمد الصديقي لشركة “ريضال” كي يحصل على تعويضات مالية باهضة بسبب المغادرة الطوعية للشركة.

   وقال الرميد يوم الإثنين الماضي في تصريحات صحفية، أن لجنته استدعت فعلا الصديقي، وفتحت تحقيقا معه حول حقيقة الشهادة الطبية، وتشرف على إعداد تقرير مفصل حول النازلة سترفعه للأمانة العامة للحزب.

   وكانت جريدة “الأسبوع” هي السباقة لنشر الخبر والتأكيد أن كلا من عبدالإله بن كيران أمين عام العدالة والتنمية وإلياس العماري أمين عام الأصالة والمعاصرة، قد طلبا مدهما بملف متكامل حول القضية بجميع وثائقها وحججها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!