في الأكشاك هذا الأسبوع

تجمعيون يفضحون أكذوبة شبيبة حزب الأحرار

الرباط. الأسبوع

   قالت بعض المصادر التجمعية، أن بعض أعضاء المجلس الوطني للحزب رفقة قياديين في الحزب، يعتزمان مراسلة وزارة الداخلية حول قضية شرعية شبيبة حزب التجمع الوطني للأحرار.

   وقالت ذات المصادر، أن هؤلاء الغاضبين يجمعون توقيعات أعضاء المجلس الوطني وبعض القياديين لبعثها إلى وزير الداخلية تفيد أن حزب الأحرار لا يتوفر على “منظمة شبيبية” قانونية تابعة للحزب أسست بشكل قانوني ووفق قانون الأحزاب السياسية، ولم يسبق له في تاريخه أن عقد أي مؤتمر لا وطني ولا إقليمي ولا جهوي خاص بشبيبة الحزب.

   وأوضح ذات المصدر، أن هذا القرار جاء نتيجة الصراع والمشادات التي خاضها بعض شباب حزب الحمامة الأسبوع الماضي في الشارع حول أحقية من سيمثل الحزب في لقاءاته مع بن كيران، الذي اجتمع مع الشبيبات الحزبية، وخاصة قبيل لقاء حميد شباط أمين عام حزب الاستقلال، بحيث أن الحزب لا يتوفر على زعيم للشباب التجمعي، ولا على شبيبة قانونية مؤسسة بطريقة قانونية، فقط هناك بعض المحظوظين والمقربين “خمسة شبان” (…)، هؤلاء الخمسة هم من يظفرون بالسفريات إلى الخارج لتمثيل شباب الحزب، وباللقاءات الداخلية باسم شبيبة الحزب رغم أن الأحرار لم يسبق له أن عقد أي مؤتمر لشبيبة الحزب كما فعلت جميع الأحزاب.

   إلى ذلك أشارت ذات المصادر، أن مذكرة هؤلاء يريدون توسيعها لتشمل رفع التماس إلى وزير الداخلية بمنع حزب الأحرار من الاستفادة من لائحة الشباب في الانتخابات القادمة، حيث “يجري فقط استغلال قيادة الأحرار لائحة الشباب في إدخال أبنائهم وأصهارهم وأقربائهم للبرلمان” يقول ذات المصدر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!