في الأكشاك هذا الأسبوع

اتهام بنشماس بإغراق مجلس المستشارين برفقائه في الدرب

الرباط. الأسبوع

   قالت مصادر برلمانية من مجلس المستشارين، أن كلا من فريقي العدالة والتنمية، والفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين قد قاطعا المنتدى الدولي الذي نضمه المجلس حول العدالة الاجتماعية الجمعة والسبت الماضيين.

   وأضافت ذات المصادر، أن سبب غضب هؤلاء جاء نتيجة ما سموه بالإقصاء في التنظيم الذي مارسه الرئيس بنشماس في حق باقي الفرق البرلمانية، حيث استفرد هو وحزبه “حزب الأصالة والمعاصرة” بمختلف ترتيبات التنظيم والدعوات والضيوف، بل حتى الأوراق والأرضيات الفكرية المعدة لهذا المؤتمر الدولي المنظم باسم مجلس المستشارين برمتها، تمت “السيطرة عليها وكتابتها وفق إيديولوجية واحدة تمثل البام وحده”.

   وأوضحت ذات المصادر، أن بنشماس لم يقص باقي الفرق من حق المشاركة في تنظيم أول نشاط دولي ينظمه مجلس المستشارين في حلته الجديدة وتحت الرعاية الملكية فقط، ولكن تمت كذلك السيطرة على اللقاء وإغراق فعالياته بمشاركة واسعة من أعضاء وقيادات وقواعد حزب الأصالة والمعاصرة، حيث سجل فريق العدالة والتنمية حضور أعضاء المجلس الوطني للبام من مختلف جهات المغرب بقوة خلال اللقاء يقول ذات المصدر، الذي أضاف أن العدالة والتنمية والاستقلال يستعدون لإعلان احتجاج رسمي على خطوة بنشماش هذه، وقد تعقبها خطوة مقاطعة أشغال اجتماعات مكتب مجلس المستشارين مستقبلا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!