في الأكشاك هذا الأسبوع

الفايسبوك يحرق ظهير تعيين الشامي

الرباط. الأسبوع

   أكدت أوساط مطلعة على ما يجري، أن تخريجة الاتحادي رضى الشامي في الفايسبوك، عندما عبر عن سعادته سفيرا في السوق الأروبية، اعتبرت سبقا للأحداث، ونشر الخبر قبل أوانه، وربما صدر قرار سحب الشامي من لائحة السفراء الجدد.

   بينما كانت الغاية من تعيين الشامي سفيرا، هي الضربة القاضية لمشروع الحزب الذي كان الشامي سيؤسسه مع مجموعة من معارضي الاشكر، وإضعاف للرصيد الانتخابي للترشيحات الاتحادية في الانتخابية القادمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!