في الأكشاك هذا الأسبوع

القنيطرة | الأخ اللي نتسناو براكتو.. اعتدى على ابنة شقيقه بدل أن يحميها

محمد بودويرة. الأسبوع

    علمت الجريدة من مصادرها بمدينة القنيطرة عن تعرض طفلة تبلغ من العمر حوالي 11 سنة لاغتصاب من طرف عمها البالغ حوالي 41 سنة.

   وأوضحت ذات المصادر أن القاصر صرحت لعائلتها عن تعرضها لاغتصاب من طرف عمها، بعدما قامت بالزيارة لبيت جدها المتواجد بوسط عاصمة الغرب، تحت التهديد بالسلاح الأبيض مستغلا غياب الأسرة.

   وبعد علم رب الأسرة بالواقعة التي تدخل في إطار زنى المحارم، عرض طفلته على طبيب مختص الذي أكد فقدان الصغيرة لعذريتها، الشيء الذي جعل الأب يصر على متابعة شقيقه بتهمة هتك عرض طفلته، التي ظهرت عليها أثارنفسية وخيمة.

   ومباشرة بعد وضع الأب شكاية ضد أخيه البالغ من العمر حوالي 41 سنة بتهمة الاغتصاب تحت التهديد بواسطة سلاح أبيض، جرى توقيف المتهم ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية بأمر من وكيل الملك الذي أمر بالاستماع إلى جميع الأطراف لحظة وجود القاصر ببيت جدها.

   وأثناء البحث التمهيدي حاول المشتبه فيه إنكار ما نسب إليه، وبعد مواجهته بأسئلة محرجة و الأوصاف التي قدمتها الضحية وشهادة شقيقته التي أكدت أنها على علم بواقعة الاعتداء، تراجع المتهم عن الإنكار واعترف بالأفعال المنسوبة إليه في هتك عرض الطفلة نتج عنه افتضاض البكارة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

   وبعدما تبين للضابطة القضائية أن العناصر الجرمية للاغتصاب المقرون بزنا المحارم عن طريق التهديد بالسلاح الأبيض متوفرة أحالت الجاني على النيابة العامة التي قررت إيداعه السجن المحلي “العواد” بعدما أحيل على التحقيق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!