في الأكشاك هذا الأسبوع

تطوان| من المسؤول عن حماية صحة الموطنين

زهير البوحاطي. الأسبوع

   تحول سوق السمك الجملة بتطوان إلى مطرح لجميع القدرات الناتجة عن السمك الذي يتم رميه على جنبات وممرات السوق، مع ما يخلفه ذلك من  جراثيم، ويبعث وروائح كريهة يصعب استنشقها، أو المرور من أمامها حيث تغطي كل المحيط المحاذي للسوق المتواجد قرب المجلس البلدي القديم، وسط المدينة، ناهيك عن المس بشروط صحة المنتوج المعروض بالسوق والذي يستهلكه التطوانيون، حيث تنعدم فيه شروط السلامة الصحية التي يزكيها قسم حفظ الصحة التابعة للجماعة الترابية لتطوان، والذي ينوب عنه في مهمة مراقبة السمك وجودته موظف بالجماعة، حيث يزورا في الصباح الباكر التجار الذين يشترون السمك بالجملة فيغادر دون إتمام مهمته(..).

   والنموذج على ذلك هو ما ضبطته سلطة تطوان بحر الأسبوع الماضي بسوق “ترنكات” واستدعت على إثرها المسؤولين عن قسم حفظ الصحة الذي وصفه بعد المتتبعين بالخارج عن التغطية، ولا يبالي بصحة المواطنين الذين التحقوا بعين المكان ليعاينوا السمك الفاسد بعدما تم سماح له بأن يوزع داخل سوق الجملة السالف الذكر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!