في الأكشاك هذا الأسبوع

البحث عن صناع قنبلة وهمية في مليلية

 مليلية: زهير البوحاطي

   قام أشخاص مجهولين بمدينة مليلية المحتلة بحر الأسبوع الماضي، على صنع قنبلة “وهمية” تم الاعتقاد بالتحكم فيها عن بعد، وهي عبارة عن شمع بداخله أسلاك كهربائية وجهاز هاتف محمول، كما هي ظاهرة في الصورة التي تنفرد “الأسبوع” بنشرها، حيث تم وضعها على جانب الطريق لأحد الشوارع الرئيسية.

   وبعدما تم إخبار جهاز الأمن الذي حضر على وجه السرعة إلى عين المكان، والذي قام بدوره بإغلاق الشارع وإبعاد المواطنين، واشعار الجهات المختصة، منها الفرقة المتخصصة في المتفجرات، التي قامت بتحليل والكشف عن القنبلة التي اتضح في ما بعد أنها خدعة، أراد بها أصحابها إرهاب الساكنة.

   وحسب مصادر أمنية، فإن الأشخاص الذين قاموا بهذه العملية لا يزالون في حالة فرار، كما أن البحث مستمر بتنسيق مع جميع السلطات، وعلى رأسها جهاز المخابرات. كما امتنع المصدر عن جواب “الأسبوع” حول انتماء هؤلاء الأشخاص إلى الجماعة المتطرفة المعروفة اختصارا بـ “داعش”، خاصة وأن هذا التنظيم قد خرج خلال الأسابيع الماضية بتصريحات يدعي فيها بأنه سيقوم بتحرير سبتة ومليلية، والمدن الأندلسية من الاستعمار، (أنظر الأسبوع. عدد 869 صفحة 5).     

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!