في الأكشاك هذا الأسبوع

هيلاري كلينتون تدعم حزب العدالة والتنمية المغربي في رئاسة ثانية لحكومة المغرب

الرباط. الأسبوع

   قال مصدر إعلامي قريب من حملة هيلاري كلينتون المرشحة لرئاسيات الولايات المتحدة الأمريكية عن الحزب الديمقراطي لجريدة الأسبوع إن الوزيرة السابقة أكدت على “دعم رئاسة ثانية لحزب العدالة والتنمية المغربي في حال فوزه بالانتخابات المزمعة هذه السنة في المملكة، وأن هذا الدعم مثابر ومستمر لتمكين العناصر المعتدلة وتهميش المتطرفين، ودعم حكم القانون، وأن حزب العدالة والتنمية في المغرب لا يختلف كثيرا عن نظيره في تركيا، وأن دعم المؤسسات الديمقراطية والعمل على كبح جماح الفساد أجندة لا تختلف عن تقديرات هذا الحزب في المغرب والأحزاب المثيلة التي حققت نجاحات في المنطقة”.

   وفي خطاب ألقته أمام مجلس العلاقات الخارجية في نونبر الماضي قالت كلنتون إن الولايات المتحدة بحاجة إلى شن حرب فورية ضد عدو عاجل، ونضال يمتد لأجيال ضد أيديولوجية لها جذور عميقة، وشرحت في حينه أن الانضمام إلى الشركاء لتمكين العناصر المعتدلة جزء من الحل في شمال إفريقيا والشرق الأوسط، وأشارت جريدة الواشنطن بوست إلى أن تحديات الإرهاب تبدأ من قناعة “أن العدوانية الطائشة كما يطرحها “تيد كروز” ليست بديلا عما تقترحه هيلاري كلنتون إلى الآن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!