في الأكشاك هذا الأسبوع

تطوان| ضحايا سياسية “كور وعطي لعور”

زهير البوحاطي. الأسبوع     

  “كور وعطي لعور، هي القاعدة التي تعمل بها الجماعة الترابية لتطوان، حيث العديد من الأشغال المنوطة بها تظل ناقصة وغير مكتملة على الوجه الصحيح. يتضح هذا بعد زيارته العديد من القطاعات التي تفوضها جماعة تطوان للمقاولات لإنجاز الأشغال في قطاعات مختلفة، كالإنارة العمومية والنظافة والنقل وترصيف الأرصفة العمومية والحدائق العامة.

   فهذه بعض النماذج التي تبرز أن الجماعة لا تتابع الأشغال التي يتم تفويتها للشركات، حيث تقوم هذه الأخيرة بإنجاز مشاريع ناقصة من أجل ربح دراهم ولو على حساب المواطنين الذين غالبا ما يكونون ضحية هذه الأشغال المغشوشة وغير المكتملة. بداية من الحدائق المتواجدة على أرصفة الطرقات، حيث يتم سقي الأعشاب بأنابيب يصل مائها إلى الطريق فيسبب في الإنزلاقات للعديد من السيارات فكانت آخر ضحيتاها، مديرة الديوان لعمالة المضيق الفنيدق التي انقلبت بها سيارة الدولة بالطريق الدائرية قرب المحطة الجديدة. أما الدراجات النارية فحدث ولا حرج، فهذه العشوائية في سقي الأعشاب أدت إلى وفاة زوجين عندما كانوا قادمين من مسجد كويلما بعدما أدوا صلاة التراوح السنة الماضية.

     

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!