في الأكشاك هذا الأسبوع

تنظيم “القاعدة في المغرب الإسلامي” يدعو لاسترجاع سبتة ومليلية

سبتة – زهير البوحاطي

   في شريط فيديو مصور بثته وسائل الإعلام الإسبانية، يظهر من خلاله تصريحات أحد قيادي تنظيم “القاعدة في المغرب الإسلامي”، يؤكد بعزم كبير أنهم سيقومون بتحرير سبتة ومليلية من قبضة الإسبان، حيث اعتمد المدعو “أبو عبيدة يونس النابي” في الشريط على المدن الأندلسية التي كان يتواجد فيها المسلمون سابقا.

   وعلمت “الأسبوع” من مصادر أمنية إسبانية أن هذا الشريط الذي نشره موقع “الأندلس” أحد أذرع التنظيم الإعلامي الناشطة على الأنترنيت، أحدث الهلع والخوف في نفوس ساكنة سبتة ومليلية خصوصا ذوي الديانة المسيحية، مما عجل بكل من وزارة الداخلية ووزارة الدفاع التحرك والبحث وتحليل الشريط، ليخرج  كاتب الدولة للشؤون الأمنية “فرانسيسكو مارتنيز” في تصريح يطمئن فيه سكان المدينتين استنادا على التحريات التي قامت بها أجهزة المخابرات الإسبانية، معتبرا هذه التهديدات كغيرها السابقة التي تم تهديد فيها نابولي وروما ومدريد، وأنه تم اتخاذ جميع الاحتياطات الأمنية وأن الوضع لا يدعو للقلق.

   كما أكد أستاذ بجامعة مدريد المختص في الشؤون الحربية والعسكرية، أن هذا التصريح الذي خرج به ما يسمى بالتنظيم الإسلامي المتواجد بالمغرب العربي، هو بمثابة دعوة لتحريك واستقطاب الشباب وتحميسهم من أجل الالتحاق بتنظيمه، بعدما خسر معارك في العراق فقد فيها العديد من عناصره.

   واستنفرت السلطات الإسبانية كل رجالها بسبتة ومليلية وعلى رأسهم عناصر المخابرات من المغاربة الذين يعملون كمتعاونين مع جهاز المخابرات المعروف اختصرا بـ CIN من أجل ضبط الأمر بالمدينتين. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!