شهادة مؤثرة عن استشهاد جنود مغاربة من أجل الصحراء

العيون. الأسبوع

   شهادات مؤثرة قدمها الصحفي المخضرم الصديق معنينو حول حرب الصحراء التي عرفت استشهاد عشرات أفراد الجيش المغربي، وحضوره الشخصي من أكثر من معركة، هذه الشهادة التي امتزجت بدموع الصديق معنينو، وهو يسترجع ذكريات أربعين سنة حين كان صحفيا في إذاعة الوحدة بطرفاية، جعلت القاعة تقف تقديرا لهذه التضحية التي ذكر العربي بنتركة، ومحمد العوني، وعبد السلام الزروالي، كل من زاويته، كيف استطاع معنينو أن يرصد بالصوت ضجيج الحرب ويرصد بالكلمة في كتاباته واصداراته “أيام زمان”، وحظي معنينو بتكريم قدمه الزميل عبد الله جداد، نائب رئيس نادي الصحافة بالصحراء تقديرا واعترافا بما قدمه معنينو، سواء كمدير أو كاتب عام سابق لوزارة الاتصال.

تعليق واحد

  1. Si Saddik Maaninou est un vieux de la vieille qui n’a jamais cesser depuis sa jeunesse a’ conbattre pour l’interet du pays
    Il a herite cette noblesse de l’ame de son regrete pere qui etait parmi les premiers fondateurs du mouvement nationale et un fervent defenseur pour la
    .liberation du pays

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!