في الأكشاك هذا الأسبوع

هيئات حقوقية وقضائية وثقافية وجمعوية تعلن انضمامها إلى انتفاضة رموز الأغنية المغربية ضد فيصل لعرايشي

   قالت مصادر مقربة من هيئة جمع التوقيعات على العريضة الاحتجاجية ضد تهميش القناة الأولى لرموز الأغنية المغربية من أمثال محمود الإدريسي، وعبد المنعم الجامعي، وعز الدين منتصر، وفتح الله المغاري، ومحمد الغاوي، وآخرين، إن هيئات حقوقية وقضائية ونقابية وثقافية وإعلامية، أعلنت عن مساندتها لهاته الخطوة الهادفة إلى رفع التهميش والإقصاء الممارس من القناة الأولى ضد الأغنية المغربية، وهكذا أعلن عدد من المنتسبين إلى المجتمع المدني، والمعهد العالي للقضاء، ونقابات المحامين، وجمعية وجدة للفنون والثقافات، وعدد من الفنانين من المناطق الشرقية والصحراوية وموسيقيين من مختلف أرجاء الوطن والعاملين في المركبات السياحية الوطنية عزمهم مساندة هاته الخطوة حتى رفع الحيف الذي يلحق الأغنية المغربية ورموزها في مختلف البرامج الفنية المعروضة عبر القناة الأولى، وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا الإجماع على التضامن تم يوم الثلاثاء 22 دجنبر 2015 خلال ندوة وطنية في الرباط حول حقوق المؤلف والمواقف المجاورة وتطبيقاتها ومساطر حمايتها، وخلاله أعلنوا كذلك عزمهم الانتقال إلى وقفات احتجاجية وصفوها بالتاريخية أمام الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة في حال لم تستجب إدارة فيصل لعرايشي لمطالبهم العاجلة التي يضمنها الدستور.

   يذكر أن أكثر من 54 من رموز الأغنية المغربية، وكتاب كلماتها، وملحنيها، وجهوا عريضة احتجاجية إلى رئيس الحكومة ورئيس البرلمان، ووزير الاتصال، ووزير الثقافة، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط يشتكون من حرمانهم من الظهور والاهتمام في برامج القناة الأولى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!