في الأكشاك هذا الأسبوع

سنرفع شكاية ضد من اتهمنا بالإرهاب

3 أسئلة لـ: عبد المالك أبرون*

بقلم: كريم إدبهي

س: ما هي توضيحاتك للرأي العام بالقضية التي أصبحت تسمى بقضية أبرون كتيبي؟

ج: القضية أخذت أكبر من حجمها، بسبب بعض السماسرة الذين أصبحوا يسيطرون على الساحة الكروية الوطنية، بل كونوا شبكات مع بعض أشباه الصحفيين المحسوبين على رؤوس الأصابع.

كل ما في الأمر، فإن اللاعب كاتيبي وبعد أن أمضينا معه عقدا احترافيا لمدة موسمين وبمبلغ 240 مليون سنتيم، لم يستأنس مع الأجواء التطوانية، كما أنه لم يفرض نفسه كلاعب أساسي داخل المجموعة التطوانية، مما دفعه بالتفكير لتغيير الفريق خاصة وأنه بدأ يفقد مكانه داخل المنتخب الزامبي المؤهل إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم، لذلك أصر على العودة إلى بلده وحمل قميص منتخب المحليين خلال دورة رواندا 2015.

س: ما هي الإجراءات التي اتخذتموها لفك هذا الانفصال بالتراضي؟

ج: أول ما فكرت فيه هو الاتصال بصديقي سعيد الناصيري رئيس الوداد الذي تربطه علاقة صداقة مع “السمسار” الذي يدعي بأنه وكيل اللاعب كاتيبي، علما أن هذا الأخير نفى جملة وتفصيلا علاقته به، بل أكد لنا بأنه كان سيتعرض للضياع والتشرد لولا المنحة التي قدمناها له بعد إمضاء العقد، كما قلت، اتصلت بالناصيري ووعدني خيرا، لحسن الحظ تفاجأت باللاعب كاتيبي، وهو ينتظر رفقة مستخدم في أحد الأبناك، وهو في نفس الوقت قام بترجمة أقوال كاتيبي، الذي طلب مني فسخ العقد بالتراضي، وأجبته مازحا، بأنه مطالب بتقديم مبلغ كبير للمغرب التطواني، في حالة ما أراد فسخ العقد من طرف واحد.

ولما أبان عن حسن نيته، طلب مني فقط التكلف بتذاكر سفر عائلته والتي تبلغ (40.000 درهم)، لبيت طلبه على الفور، بل أضفت مبلغا إضافيا، حيث بلغ المجموع 17 مليون سنتيم.

في النهاية وبعد أن قام بكل إجراءات فسخ العقد، وتصحيح الإمضاءات دعاه المكتب برفقة المدير المالي للنادي إلى حفل عشاء أخوي، ليودع الجميع متجها إلى زامبيا.

س: ماذا حصل بعد ذلك؟

ج: تفاجأنا بكثرة المقالات من طرف بعض مساعدي هذا السمسار، ففي اتصال لنا باللاعب فند كل الأقاويل، بل شكرنا عن حسن معاملتنا له.

بعد كل هذه الافتراءات، قرر المكتب المسير للمغرب التطواني رفع شكاية ضد هذا السمسار لدى وكيل صاحب الجلالة، لاتهامه لنا بالإرهاب وأشياء أخرى، كما أن الجامعة كذلك ستفتح تحقيقا في هذه النازلة.

فما عسانا أن نقول: اللهم هذا منكر.

* رئيس المغرب التطواني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!