في الأكشاك هذا الأسبوع

الأصالة والمعاصرة يطالب بعملة وطنية أمازيغية

الرباط. الأسبوع

  قدم فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين رسميا مقترح قانون يتناول مراحل تفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية وكيفية إدماجها في مجال التعليم وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية.

   وجاء في هذا المقترح الذي تتوفر الأسبوع على نسخة منه التأكيد على ضرورة اعتماد حرف “تيفناغ” كحرف رسمي للغة الأمازيغية، وذلك بعد الدعوة إلى المساواة بين اللغتين العربية والأمازيغية ومنع أي تمييز بينهما، بل اعتبار أن أي تنقيص من اللغة الأمازيغية هو تحقير وميز عنصري أو عرقي يعاقب عليه القانون.

   وطالب ذات المقترح بإعطاء الأولوية لتعميمها في التعليم والإعلام وباقي المجالات العامة، بل بضرورة استعمال اللغة الأمازيغية من طرف المؤسسات العمومية والإدارات والمجالس المنتخبة في المطبوعات الإدارية والتقارير الصادرة عن الإدارات، وفي مخاطبة المغاربة في الإدارات العمومية بالأمازيغية والاعتراف بحجية الوثائق الصادرة باللغة الأمازيغية، وإصدار جريدة رسمية باللغة الأمازيغية.

   الباميون طالبوا بأن تبت جميع تصريحات المسؤولين باللغة الأمازيغية أو ترجمتها، وبإدماج اللغة الأمازيغية في الأوراق والمطبوعات السيادية كالأوراق المالية والطوابع البريدية والبطاقة الوطنية وجواز السفر ورخصة السياقة، بل لابد أن تدمج في وسائل العمل والتواصل داخل بعض الوظائف العامة كالأمن الوطني والدرك الملكي والوقاية المدنية والقوات المساعدة وغيرها، وحتى في وسائل السلطة القضائية مع توصية بإحداث المعهد العالي للدراسات الأمازيغية، وهو معهد استراتيجي تكون مهمته إعداد وتنفيذ السياسات الاستراتيجية للدولة في مجال إدماج اللغة الأمازيغية من خلال إنجاز بحوث ودراسات في الموضوع.

   ودافع ذات المقترح على ضرورة تعميم اللغة الأمازيغية وذلك إجباريا في برامج التربية الوطنية خلال التعليم الأولي والابتدائي العمومي والخصوصي، وفي برامج التكوين المهني وفي برامج محو الأمية والتربية غير النظامية مع تعليم قيم وحضارة الأمازيغية للأبناء، مؤكدا في الوقت نفسه على ضرورة استعمال اللغة الأمازيغية في معهد تكوين الإعلام وفي مختلف المنابر الإعلامية عمومية أو خصوصية والرفع من حصة بت القناة والإذاعة الأمازيغية إلى 24 ساعة يوميا مع تغطيتها لكافة التراب الوطني كما يتم إدماجها في جميع برامج الثقافة والحضارة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!