في الأكشاك هذا الأسبوع

تيار “خط الشهيد” يقطع علاقته مع البوليساريو ويدعو للحكم الذاتي

العيون. عبد الله جداد

   دعا خط الشهيد “الفصيل الصحراوي المعارض للبوليساريو”، الملك محمد السادس إلى التجسيد الفعلي والميداني للحكم الذاتي الموسع من أجل إنقاذ أهالي المخيمات من مخالب القيادة الفاسدة للبوليساريو التي تتاجر بمعاناتهم… جاء ذلك في بيان أصدره خط الشهيد الذي يقوده المحجوب السالك المعارض بعد المؤتمر الأخير لجبهة البوليساريو، الذي جاء بنتائج مخيبة لكل الآمال، وبقي بدون رد على تساؤلات الصحراويين بالمخيمات حول الرشوة والفساد واختلاس المال العام واعتماد القبلية كمعيار للحكم على الأفراد، وما مصير المساعدات الدولية المجلوبة باسم اللاجئين؟ والتي لا يعرفها سوى محمد عبد العزيز وحرمه، حسب البيان، شدد خط الشهيد على فك رموز السؤال المهم: إلى أين نحن ذاهبون… بسبب القيادة الفاسدة والمرتشية، وهو ما جعل اللجنة التنفيذية للجبهة الشعبية خط الشهيد تقرر، مقاطعة التعامل مع جبهة البوليساريو بشكل نهائي فهي غير مخولة للتفاوض أو التحدث باسم الصحراويين. ويدعو خط الشهيد المجتمع الدولي والأمم المتحدة لبعث مراقبين دوليين مستقلين للمخيمات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!