في الأكشاك هذا الأسبوع

تحرك الخارجية الأمريكية في الصحراء المغربية

 

العيون. الأسبوع

   في سابقة هي الأولى من نوعها حلت بمدينة العيون، نائبة سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر على رأس وفد أمريكي يضم نائب سفير واشنطن بالرباط المكلف بالشؤون العسكرية، وذلك على متن طائرة خاصة، في مهمة “استطلاعية” عشية انعقاد مجلس الأمن الدولي لمناقشة تقرير روس، ويضم الوفد ملحقين عسكريين وسياسيين بالخارجية الأمريكية لدى كل من سفارتي المغرب والجزائر، وستمكن هذه الزيارة الوفد من أخذ رؤية واضحة عن المنطقة من خلال اللقاء بعدد من النشطاء الجمعويين والحقوقيين، قبل اعداد تقرير للخارجية الأمريكية الذي سيتم الاستئناس به، مع تقديم “كريستوفر روس” لتقريره حول الصحراء.

   ويُنظر إلى التحرك غير المسبوق لمسؤولي الخارجية الأمريكية نحو الصحراء، بدور جاد وعاجل قد تلعبه الولايات المتحدة الأمريكية للمساهمة في إيجاد حل بشكل مستعجل للقضية، بعد تصاعد الاتهامات لجبهة “البوليساريو” بتغذية الجماعات المتطرفة والإرهابية بدول الجوار، حيث تتصاعد الهجمات الإرهابية بدول الجوار كمالي، تشاد والجزائر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!