في الأكشاك هذا الأسبوع

وزراء العدالة والتنمية يسعون لإشراف وزارة النقل وحدها على النقل

في محاولة لإبعاد الداخلية عن النقل

الرباط. الأسبوع

   علمت “الأسبوع” من مصادر حكومية جد مطلعة أن القياديين في حزب العدالة والتنمية الوزيرين عزيز رباح وزير النقل والتجهيز ومحمد نجيب بوليف يشنان حربا باردة على وزارة الداخلية في موضوع رخص وتنظيم سيارات الأجرة وعمليات تنقلاتها داخل المدن المغربية.

   وقالت ذات المصادر أن القياديين يسعيان إلى سيطرة قطب النقل والتجهيز على جميع القضايا والإشكالات التي تهم النقل وكذا على جميع رخصه وتدبير طرق تحركاته وامتلاكه.

   وأشارت ذات الجهات أن قطب التجهيز والنقل يرغب في إخراج اختصاص وزارة الداخلية من كل ما يخص قطاع النقل، سواء كريمات سيارات الأجرة الصغيرة والكبيرة أو حتى تنظيم سيرانها ومحطاتها داخل المدن وحتى من دفاتر تحملات امتلاك سيارات الأجرة نهائيا من كل تفاصيل موضوع النقل وترك الإشراف الكلي لتنظيم النقل ببلادنا لوزارة النقل وحدها.

   هذه الحرب الباردة وطموح الوزيرين في العدالة والتنمية لم يعد سرا بل أعلنه الوزير نجيب بوليف علانية في جلسة الأسئلة الشفوية الثلاثاء الماضي بمجلس النواب، حيث قال “مكرهناش يكون موضوع النقل كله تحت إشراف وزارة النقل”، فهل تقبل أم الوزارات التخلي عن أكبر بقرة حلوب “كريمات سيارات الأجرة” منذ الاستقلال؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!