في الأكشاك هذا الأسبوع

مواطنون يلجؤون إلى محكمة الإدارية ضد نيابة بنسليمان

  بنسليمان. يونس شهيم                    

 

    يعتزم مجموعة من المواطنين الذين لحقهم الإجراء التعسفي لنيابة التعليم بإقليم بنسليمان، القاضي بمنعهم من إيداع ملفات ترشيحهم للباكالوريا الحرة اللجوء إلى المحكمة الإدارية، قصد رفع دعوى قضائية ضد نيابة وزارة التربية الوطنية بإقليم بنسليمان وذلك بعد استنفاذهم لجميع المحاولات لإقناع المسؤول عن مصلحة الامتحانات بأن الإجراء المتخذ في حقهم لا يستند لأي مرجع قانوني أو تنظيمي.

   هذا وقد التأم جمع كل المتضررين من هذا الإجراء في شكل تنسيقية محلية تسعى لتسطير برنامج نضالي في القادم من الأيام يبدأ بمراسلة جميع الهيئات الحقوقية والقانونية في هذا الشأن، والعمل على تسليط الضوء حول التعسف الذي لحقهم وذلك بتوجيه رسالة في الأمر إلى مختلف وسائل الإعلام الوطنية والدولية.

   ويأتي هذا الإجراء بعدما طلبت نيابة التعليم ببنسليمان من الراغبين في الترشيح من المقصيين أن يودعوا ملفاتهم حسب العناوين التي تتضمنها بطاقاتهم الوطنية، حيث منهم من شد الرحال إلى إقليم أسا الزاك في رحلة الشتاء والصيف قصد إيداع الملف وآخرون في مدن مختلفة ليتوصلوا جميعهم – كما جاء على لسان مختلف النيابات التي سافروا إليها- أن نيابة التعليم لابن سليمان قد أساءت فهم البلاغ الوزاري الذي ينظم عملية ترشيح الأحرار والذي يحث على الترشح حسب محل السكنى، حيث يتقدم المترشح بإيداع الملف متضمنا لشهادة السكنى، الأمر الذي رفضته النيابة موضوع المقال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!