في الأكشاك هذا الأسبوع

تهديد البوليساريو بالعودة للحرب.. إعلان عن فشل المينورسو

 

العيون. الأسبوع

   يعتبر محمد البوهالي، من صقور جبهة البوليساريو، والطرف الذي يتزعم استئناف الحرب ضد المغرب، مقارنة مع باقي زعماء هذا التنظيم، الذي بقي متمسكا بفرض إجراء استفتاء تقرير المصير، وفي الوقت الذي أثبتت كل القرائن والدلائل الواقعية، استحالة الاعتماد على فرضية الاستفتاء، الذي باشر المغرب خطواته الأولى قبل أن تباشر جبهة البوليساريو عملية إسقاط آلاف الصحراويين، الذين لهم أصول القرابة مع الصحراويين المحتجزين في مخيمات تندوف، وبقي المغرب متشبثا بالسيادة على الشرعية على الأقاليم الصحراوية، ومساهما في إيجاد حل لا غالب ولا مغلوب بين أطراف النزاع، بتقديمه لحل الحكم الذاتي، وتؤكد بعض وسائل الإعلام التابعة للبوليساريو بتشديد الجبهة، هذه المرة على المبعوث الخاص في النزاع، “كريستوفر روس”، الذي أنهى جولة جديدة وحاسمة قبل زيارة “بان كيمون” للمنطقة.

   ونقلت جبهة البوليساريو مناوراتها الحربية إلى الميدان، علما أنها كانت تكتفي في الماضي بتداريب دون استعمال واسع للدخيرة الحية، وتأتي هذه التحركات والمناورات لمزيد من الضغط على الأمم المتحدة. التي تسعى إلى تجنيب المنطقة الحرب، لأن استئنافها سيكون من أكبر عناوين فشل هذه المنظمة الدولية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!