في الأكشاك هذا الأسبوع

البنك الشعبي المركزي يدشن مكتبه التمثيلي الأول بواشنطن

الرباط. الأسبوع

   دشن الرئيس المدير العام للبنك الشعبي المركزي، محمد بنشعبون، يوم 10 نونبر الجاري بواشنطن، المكتب التمثيلي للبنك بالعاصمة الفيدرالية الأمريكية، الأول من نوعه بالولايات المتحدة.
وجرى حفل التدشين بحضور سفير المغرب بالولايات المتحدة، رشاد بوهلال، ومسؤولين بالبنك الشعبي المركزي، وأعضاء الجالية المغربية المقيمة بمنطقة واشنطن الكبرى، إضافة إلى العديد من الشخصيات الأمريكية من عالم الأعمال.
وأكد محمد بنشعبون الرئيس المدير العام لمجموعة البنك الشعبي أن هذا المكتب الجديد، الذي حصل على موافقة سلطات مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في مارس 2014، سيمكن من تسهيل الأعمال بين الجالية المغربية والبنك الشعبي المركزي بالمغرب، وتمكين الزبائن من المعلومات الضرورية حول المنتجات والخدمات التي يعرضها البنك الشعبي بالمغرب. وأضاف أنه سيقود أيضا المراحل الأولية الضرورية لتعزيز علاقات الأعمال بين المغرب والولايات المتحدة. مشيرا إلى أن البنك يعتزم من خلال فتح مكتبه التمثيلي بواشنطن دي سي مواصلة الاضطلاع بدوره في مجال دعم الاستثمارات الأجنبية المباشرة في المغرب.

   وأوضح بنشعبون، خلال لقاء صحفي بمناسبة تدشين المكتب التمثيلي للبنك الشعبي المركزي بالعاصمة الفيدرالية الأمريكية، أنه سيتم إحداث خلية لتشجيع الاستثمارات الأجنبية، وإطلاع الفاعلين الأمريكيين على فرص الأعمال المتاحة بالمغرب، خاصة في قطاع صناعة الطيران، مبرزا أن العديد من المشاريع الهيكلية بالمملكة كمخطط المغرب الأخضر ومخطط الاقلاع الصناعي تثير اهتمام الشركات الأمريكية.

    وقال إن “دورنا يتمثل في مواكبة العمل الذي تقوم به مختلف الهيآت المكلفة بتشجيع الاستثمار بالمغرب من خلال التواجد الدائم بالولايات المتحدة عبر مؤسسات مالية مغربية”. ولاحظ بنشعبون أن هدف المجموعة  يتمثل في مواصلة الاضطلاع بدورها كـ”حلقة وصل” بين مغاربة العالم وبلدهم الأصلي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!