في الأكشاك هذا الأسبوع
مدينة أزمور

لماذا إغلاق مكتب جمعية قدماء المحاربين بأزمور؟

   يتساءل قدماء المحاربين ومعطوبي الحزب بمدينة أزمور عن مصير مكتب جمعية قدماء المحاربين بمدينة أزمور، هذا المكتب الذي كان بمثابة مكتب وسيط في قضاء كل أغراضهم الإدارية والاجتماعية حيث منذ إعادة هيكلة هذا المكتب الاجتماعي أصبح دائم الإغلاق، ولم تعد له أية صلة بقدماء محاربي أزمور، ولم يبق هذا المكتب يستدعي أو ينصت لقضايا قدماء المحاربين، وخاصة في القضايا الإدارية والاجتماعية، كما يتم إقصاؤهم وعدم إشعارهم أو استدعائهم لأي مستجد، أو حدث، أو إجراء بشأنهم، خاصة في المجال الإداري والاجتماعي، علما أن جمعيات المتقاعدين ومندوبية قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تكون دائمة الاتصال بمنخرطيها، وتنظم أنشطة ولقاءات تخلد المناسبات الوطنية، بينما جمعية قدماء المحاربين، وخاصة مكتب أزمور دائم الجمود اللهم من مكتب دائم الإغلاق ولوحة تعريفية.

شكيب جلال (أزمور)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!