في الأكشاك هذا الأسبوع

المنبرالحر l أنا أعارض تطبيق الأمازيغية في التعليم!

     لما قرأت تقرير المندوبية السامية للإحصاء ووجدت بأن الأمازيغية، من تشلحيت وتارفيت وتامزيغت لا يتحدث بها إلا 27 في المائة من المغاربة وأغلبهم يسكن في البوادي والصحاري والقفار، واطلعت على رد فعل سلبي لبعض زعماء حركة الأمازيغية على هذا الإحصاء وفهمت على أن 27% من المتحدثين بالأمازيغية ينقرضون من المدن نظرا لهيمنة اللغة العربية الدارجة، استخلصت من هذا وذاك أن تطبيق الأمازيغية في التعليم المغربي مستحيل، فما هي إلا لعبة بين يدي متسيسين نيتهم الاستغناء على حساب الفقراء، فمنذ عشرين سنة تقريبا، استغربت بعد زيارتي لمعهد فخم للأمازيغية خسر عليه الملايير، عندما وجدت الآلاف من المطبوعات على نفقة الدولة مرمية في كل جوانب القاعات ولا قارئ لها ليفهمها، والتقيت بمعلمين في جبال الريف يتألمون من إجبارهم على تعليم اللغة الأمازيغية التي سطرتها حفنة من المدعين بالأمازيغية، يعلمون الأمازيغية بحروف فرعونية، ولا يفهمونها، وهم يقولون لي بأنهم يضيعون وقت الأطفال عوض تعليمهم اللغات الحية من فرنسية وإسبانية وإنجليزية.

إن هؤلاء من يسمون أنفسهم بزعماء الأمازيغية لا يعملون إلا لتضييع الوقت لأطفالنا الصغار وجيلنا القادم.

    فهل تتصورون كيف سيجد جيلنا الصاعد شغلا أو عملا بكتابة الأمازيغية بينما تجارتنا واقتصادنا وعلومنا الطبيعية (من طب وصيدلة وتحليل وغرس فلاحتنا) غارقة في الفرنسية، واش غادي يعملوا اولادنا بالأمازيغية في هاذ العلوم؟ حيث لا توجد مكتبات ولا خزانات ولا وثائق للغة تنقرض شيئا فشيئا مدى القرون كما انقرضت سابقها لغات شعبية في الماضي… فعليكم بقراءة إحصائية اللغات التي ماتت، ويموت منها كل خمس سنوات في العالم أجمع، فأين هي مثلا لغات الهنود الحمر بشمال وجنوب أمريكا وأين هي لغات متعددة بإفريقيا بعدما اجتاحتها اللغتان الأوروبية؟ فأين هي اللغات الأصلية الآسيوية؟ أصبحت إلا شفويا وعوضتها الإنجليزية، اللغة الحية الآن، وستموت هذه اللغة بعد مئات القرون لتحل محلها لغات الأرقام والحسابات…

بالله عليكم أيها الأمازيغيون أو الاستمازيغيون، اتركوا تعليمنا يسير في العصرنة باللغات الحية الآن، فلا ضياع للوقت والمال.

عبد الرحيم الورديغي (مؤرخ)       

error: Content is protected !!