في الأكشاك هذا الأسبوع
CREATOR: gd-jpeg v1.0 (using IJG JPEG v62), quality = 75

لأول مرة.. قانون يشترط شواهد جامعية لممارسة مهنة الصحافة

 

الرباط. الأسبوع

   لحسن الحظ أن القانون لا يطبق بأثر رجعي، ولحن الحظ أن ما صادقت عليه الحكومة يوم الإثنين الماضي ليس سوى مشروع قانون، وإلا لكان عدد من الصحفيون يواجهون مصير الشارع، بعد أن صادق مجلس الحكومة يوم الإثنين الماضي على مشروع قانون رقم 13-89، يتعلق بالنظام الأساسي للصحفيين المهنيين، تقدم به وزير الاتصال مصطفى الخلفي.

   ولم تتسرب معطيات كافية عن هذا القانون المزمع مناقشته في البرلمان، سوى كونه يشترط لأول مرة مؤهلات جامعية من أجل ممارسة “السلطة الرابعة”، ومعلوم أن عددا كبيرا من ممارسي الصحافة ليسوا من خريجي المؤسسات الجامعية، بل إن عددا كبيرا من الممارسين لا يتوفرون على شهادة الباكالوريا، علما أن الولوج للمهنة سيصبح من اختصاص المهنيين عبر المجلس الوطني للصحافة باعتباره هيئة منتخبة من طرف الصحفيين والناشرين..

   وفي معرض جوابه على سؤال ما إذا كان مشروع القانون المذكور، سيشترط فعلا مؤهلات جامعية لممارسة الصحافة، أكد عبد الله البقالي نقيب الصحافيين، وعضو حزب الاستقلال ذلك، موضحا أنه لم يطلع على الصيغة النهائية للمشروع، وأن حزب الاستقلال كان يدفع نحو اشتراط الإجازة، غير أن هذا القانون لن يطبق بأثر رجعي، حسب قوله.

error: Content is protected !!