في الأكشاك هذا الأسبوع

نايلة التازي: القديسة الكناوية في مجلس المستشارين

بقلم: رداد العقباني

 

   فازت نايلة التازي مديرة وكالة “كومينكاسيون” ومديرة مهرجان كناوة بالصويرة بمقعد بمجلس المستشارين ضمن لائحة ممثلي الباطرونا وفازت القيادية النقابية الاستقلالية خديجة الزومي بمقعد لولاية ثانية بنفس المؤسسة ضمن لائحة الاتحاد العام للشغالين.

   امرأتان حديديتان قد “تشيبان” (من الشيب) الزعيم الإسلامي ورئيس الحكومة عبد الإله بن كيران بسبب شعار: “الحمد لله”؟

 

نايلة التازي بالأرقام:

 

   شراكة مربحة لكل الأطراف: من بين الوجوه المألوفة بوفائها لمهرجان كناوة المستشار الملكي النافذ والرئيس المؤسس لجمعية “الصويرة موغادور” أندري أزولاي ورئيسة الباطرونا مريم بنصالح والبنكي عثمان بنجلون وإدريس اليزمي رئيس مجلس حقوق الإنسان واللائحة طويلة.

   “نايلة” الأمريكية بحكم ازديادها بالولايات المتحدة الأمريكية و”الصويرية” بتعبيرها (الصورة) حولت مدينة الصويرة موسما للحج الكناوي العالمي وخلقت الثروات من لا شيء.

انطلقت في الدورات الأولى بميزانية لم تتعد 600 ألف درهم، لتصل بعد 15 سنة من العطاء الفني ومحتضنين أوفياء آخرهم عبد السلام أحيزون الرئيس المدير العام لشركة “اتصالات المغرب” إلى ميزانية تقدر بحوالي 12 مليون درهم.

دراسة أنجزتها شركة مختصة أبرزت أن كل درهم يستثمره المهرجان يولد 17 درهما بالنسبة للمدينة، وأن رقم معاملات الفنادق والمتاجر والمطاعم لمدينة الصويرة تتضاعف ما بين 2 و7 مرات. أما الحضور العالمي الذي تستفيد منه المدينة، فهو يقدربـ 80 مليون درهم.

شعار نايلة التازي: “تقول دائما الحمد لله”، وهذا يكفي للحصول على عطف وتحالف المعارضة الملتزمة خديجة الزومي.

   وهي للتذكير -الزومي- أول امرأة مغربية انتخبت في قيادة منظمة التعاون الإسلامي، مشهود لها بالجرأة في تناول ملفات ومواضيع حساسة، وورقة دبلوماسية ذهبية يصعب فهم ضياعها، في زمن زلزال الدبلوماسية الحكومية، وبعد القرار الحكيم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس – صاحب الفضل الوحيد- في إعادة إنعاش العلاقات مع دول القارة الإفريقية، التي أصبحت أفقا جديدا للتنمية ولتثمين الأواصر التاريخية وتشبث المملكة بقارتها وبالتعاون جنوب جنوب في عدد من المجالات، ليست الاقتصادية فقط وإنما الثقافية أيضا. مهرجان كناوة لصاحبته نايلة التازي وانتخاب خديجة الزومي في قيادة منظمة التعاون الإسلامي أورقة دبلوماسية ذهبية بامتياز.

error: Content is protected !!