في الأكشاك هذا الأسبوع

جامعي فرنسي يقول: مدير المخابرات الجزائرية أقوى رجل مخابرات في شمال إفريقيا

 

 

باريس. الأسبوع

   أدلى الأستاذ الجامعي “بيار فيرميران” وهو أستاذ بجامعة باريس رقم واحد بتصريح لجريدة “ليبراسيون” الفرنسية قال فيه: إن الجنرال الجزائري توفيق الذي أوقفه الرئيس بوتفليقة أخيرا، يعتبر ((أقوى رجل مخابرات في المغرب العربي))(…).

   وإذا كان الأستاذ فيرميران، لم يقدم معطيات لتبرير هذا الحكم القاتل(…)، في حق أقطاب كبار للمخابرات في المغرب، وتونس، فإنه ربما يقصد أن عظمة الجنرال توفيق، تكمن في تأمله منذ أيام أقطاب مثل الجنرال الدليمي، الذي عرف الجنرال توفيق وعلمه(…) صنعته.

   تشاؤم الأستاذ الفرنسي من تواجد أقطاب على مستوى توفيق في شمال إفريقيا، ينطلق حسب حكمه ((بأن أجهزة المخابرات – في المغرب العربي – لن يكون لها بعد اليوم(…) رجل مثلما كان عليه الشأن طيلة الخمس والعشرين سنة الماضية)).

error: Content is protected !!