في الأكشاك هذا الأسبوع

أطراف بشرية بحاويات الأزبال

فاس. الأسبوع

   شهد حي “الحرش” بأيت ملول حالة من الاستنفار القصوى بعد العثور على أطراف بشرية بحاوية للأزبال من قبل عمال النظافة.
   وأفادت مصادر مطلعة أن هؤلاء المستخدمين عثروا على تلك الأطراف عندما هموا بجمع الأزبال، مضيفة أنه تم ربط الاتصال بعناصر الشرطة والسلطة المحلية التي حلت بعين المكان، حيث فتحت تحقيقا في الحادث.

   وقالت ذات المصادر لقد كثرت في الآونة الأخيرة حالات الاعتداءات والسرقات المتكررة التي يتعرض لها المواطنون من قبل مجرمين ذوي سوابق يتعاطون لمختلف أنواع المخدرات، ما جعلهم يطرحون أكثر من تساؤل حول السبب وراء هذا الغياب الأمني؟ وكذا الجدوى من تشييد مقرات للشرطة إن كانت لن تسهر على أمنهم؟ رغم أن الحي يعتبر نقطة سوداء بالمدينة من الناحية الأمنية.

error: Content is protected !!