في الأكشاك هذا الأسبوع

جواب بنكيران على شباط – بداية التحضير لإيفاد لجنة لتقصي الحقائق في فاس

الرباط ـ الأسبوع

يتضح أن معارك العدالة والتنمية والاستقلال لم تهدأ بعد نزول حزب شباط من سفينة حكومة العدالة والتنمية، بل الحرب اليوم مرشحة للانتقال وبقوة إلى الجهات والأقاليم خاصة مع وتيرة اقتراب حرارة الانتخابات الجماعية.

في هذا السياق، يواجه إخوان بنكيران شباط على العديد من الواجهات آخرها ما يسعى إليه رفاق بنكيران في البرلمان جاهدين لتشكيل لجنة استطلاعية من النواب تحط الرحال بالعاصمة العلمية وتبحث في اختلالات مالية كبيرة تعرفها المناطق الصناعية المحدثة بمدينة فاس.

تكوين هذه اللجنة في هذا التوقيت بالذات ولمدينة فاس تحديدا دون باقي المدن، يطرح سؤالا عريضا لدى الاستقلاليين الذين اعتبروها رسالة حرب مباشرة لشباط من فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب.

من جهته، قال قيادي بفريق العدالة والتنمية بأن الموضوع لا علاقة له بشباط ويهم اختلالات عملية وكبيرة عرفتها عملية تفويت العديد من المحلات داخل المنطقة الصناعية إضافة إلى اختلالات في تجهيز هذه المناطق وبناء طرقها وتزفيتها وغيرها من الاختلالات التي تتطلب على الأقل لجنة استطلاعية إن لم نقل لجنة تقصي الحقائق، فهل ينجح إخوان بوانو في تمرير هذا الطلب وتحقيق الموفقة البرلمانية عليه أم رفاق شباط مستعدون لهزم هذه المبادرة في مهدها؟

تعليق واحد

  1. مواطن غيور

    نتمني ان يتم زج اللصوص ناهبي المال العام في السجن واستخلاص الاموال المنهوبة المفدون معروفون حتي لدي المواطن العادي تراهم يفرقون المال الحرام يمينا وشمالا سواءا اثناء الانتخابات او حتي داخل احزابهم لكسب التاييد كفي من التراشق بالاتهامات بدون جدوي نريد ان يتدخل القضاء وفي صمت لالقاء القبض علي كل مفسد وايا كان مركزه الاجتماعي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!