في الأكشاك هذا الأسبوع
محمد بنعيسى

بنعيسى… أربعون عاما رغم سكان أصيلة

أصيلة – الأسبوع

تردد في أطراف ما كان يسمى مهرجان أصيلة، أن رئيس المهرجان، الوزير السابق في الخارجية، محمد بنعيسى، ممنوع فعلا من زيارة الولايات المتحدة الأمريكية، التي كان يتبنى ادعاء صداقتها عندما كان في الوزارة، لتقول الأخبار المهتمة، بأنه ارتكب خطأ إدخال عناصر مغربية لبلاد العم سام، من أجل خدمة أمير سعودي، دون ترخيص من السلطات الأمريكية.

مهرجان أصيلة، الذي ربما كان في آخر دورة يرأسها بنعيسى منذ حوالي أربعين سنة، عرف هذه السنة، عدم إرسال الملك، لرسالة تقرأ – كالعادة – يوم الافتتاح.

كما اهتم الأصيليون أكثر بالقضايا المطروحة على المحاكم في شكل شكايات ضد تصرفات بنعيسى في تسيير الشؤون البلدية، بعد أن طوي ذلك العهد، الذي كان فيه القضاء يعمل تحت تأثير الدعم السامي لبنعيسى، ذلك الدعم الذي أصبح في خبر كان، حيث ينتظر أن تصدر أحكام صارمة، في الشكايات المرفوعة ضد تصرفات بنعيسى.

 

error: Content is protected !!