في الأكشاك هذا الأسبوع

تطوان | لغز الشاب الذي انتحر في ثلاجة

    أقدم شاب في عقده الثالث والذي ينحدر من حي طابولة بتطوان، على وضع حد لحياته مؤخرا داخل متجر لبيع اللحوم، كان يعمل فيه رفقة شقيقه بالمنطقة التجارية المحاذية لمعبر باب سبتة.

وحسب مصادر من عين المكان فإن الشقيقين كانا يشتغلان في المحل المعروف(..) المزود الرئيسي للمدينة باللحوم، بطريقة غير قانونية حيث كان صاحب المحل يستغلهما ولم يصرح بهما للضمان الاجتماعي كما لا يتوفران على أي وثيقة تثبت مكان عملهما.

وأكد صديق الضحية على أن أب هذا الأخير كان مدمنا على لعب القمار مما جعله يستنزف مبلغا ماليا مهما من الذي كان يتوفر عليه المنتحر، هذه من بين المشاكل التي كان يعاني منها والتي جعلته يقدم على فعلته، مساء يوم الجمعة، حين كان يستعد للخروج رفقة أخيه، لكن الراحل طلب من أخيه أن ينتظره أمام باب المحل ليقصد هو الثلاجة المخصصة لتخزين اللحوم حيث كان قد خطط لشنق نفسه داخلها.

الغريب في الأمر أن صاحب المحل المذكور قال للمحققين إن المنتحر كان ضمن الزبائن الذين كانوا يتسوقون داخل محله، وأغلقت القضية على هذه الحالة (..) بينما الشهود يؤكدون العكس.

تعليق واحد

  1. الله يلطف بنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!