في الأكشاك هذا الأسبوع

كواليس الأخبار | برلماني شبه امحند العنصر بـ”شارون”

الرباط ـ الأسبوع

 في جلسة صاخبة داخل لجنة برلمانية، بحر الأسبوع الماضي، كانت تناقش قانونا جديدا للتعمير يحمل العشرات من السنين سجنا والغرامات بالملايين للمخالفين في مجالات البناء، سيحول نائب برلماني مسار النقاش نحو مسار آخر أكثر جدلا.

تحكي مصادر برلمانية حضرت الاجتماع أنه خلال هذا الاجتماع تقدم نائب استقلالي عن مدينة تاونات وأخذ يمجد في العنصر واصفا إياه بالوزير الكفء وذا تجربة سياسية هائلة زادتها تجربة وزارة الداخلية حنكة وأهلته لقيادة منصب سامي وقوي كما هو الحال بالنسبة لوزارة التعمير التي لا تعطى سوى للكفاءات العالية.

النائب ذاته، وهو يمجد العنصر أراد أن “يكحل ليه لكنه أعماه” حين خاطب العنصر بالكلام التالي: “هل تعلم الوزير المحترم أنه في الدول الكبرى لا يعطى منصب وزير التعمير سوى للكفاءات الكبرى، مثلا في إسرائيل أعطي منصب وزير التعمير لشخصية شارون القوي”.

هذا الوصف أخجل العنصر كثيرا الذي وجد نفسه في حرج كبير قبل أن تتدخل النائبة الحركية فاطنة الكيحل لتدافع عن أمينها العام امحند العنصر وتطلب من النائب الكَفَّ عن كلامه، وأن يبحث عن شخصية سياسية أخرى ودولة أخرى لتشبيه العنصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!