في الأكشاك هذا الأسبوع
عباس الفاسي

المنبر الحر | هل هي ترقية أم تقهقر؟!

يبدو أن رئيس الحكومة الأستاذ عبد الإله بن كيران يضرب عرض الحائط ما يسمى باستمرارية الإدارة، فقد أصر على عدم تنفيذ ما تبقى من بنود اتفاق 26 أبريل 2011 والذي أبرمته الحكومة السابقة مع النقابات في إطار جلسات الحوار الاجتماعي، ومن بين ما صادقت عليه حكومة عباس الفاسي استفادة أساتذة وأستاذات السلكي الابتدائي والإعدادي من الدرجة الممتازة خارج السلم 11، والحكومة الحالية تتهرب من تفعيل هذا الاتفاق الذي انتزعه النقابات، لكنه بقي حبرا على ورق دون أن يدخل حيز التنفيذ، وإذا رجعنا إلى الرتب التي خصصت للمدرسيين في الابتدائي والإعدادي: الرتبة 11 والرتبة 12 والرتبة 13 في السلم 11، نجد مفارقة غريبة في التعويض: فالرتبة 11 خصص لها 350 درهما، أما الرتبتان المتبقيتان فالتعويض عنهما فتات لا يتجاوز 45 درهما، بالله عليكم يا من “يتقنون” عملية الحساب، أ نسمي هذا ترقيا أم تقهقرا؟! إن المنطق يقتضي أن يكون التعويض عن الرتبة الثانية عشرة 500 درهم وعن الرتبة الثالثة عشر 600 درهم مثلا، أما أن يتقاضى ذوو الرتبتين تعويضا أقل من الرتبة الدنيا فهذا حيف ما بعده حيف وقرار جائز ما أنزل الله به من سلطان، فهل ستتنبه الحكومة الحالية إلى هذا الخطإ الجسيم في إعادة الاعتبار للأرقام الاستدلالية حتى تستقيم هذه الوضعية الشاذة؟! ذلك ما نتمناه بكل صدق لإعادة الأمور إلى نصابها.

 

محمد تيلولت (ميدلت)

 

 

error: Content is protected !!