في الأكشاك هذا الأسبوع

شمال المغرب | متى تنتهي المعاناة مع المقالع

هي معاناة حقيقية تلك التي يعاني منها مجموعة من سكان الجماعات القروية بجهة طنجة – تطوان، مع المقالع التي حولت حياة المواطنين المغلوبين على أمرهم، إلى جحيم لا يطاق، وتسببت لهم ولأطفالهم في أمراض جد خطيرة كالحساسية، والربو، وأمراض الصدر التي يصعب علاجها وأمراض جلدية.

ورغم احتجاجهم وتنديدهم بما تخلفه المقالع من أضرار ناتجة عن استعمال المتفجرات وتصاعد الغبار، إلا أن أصواتهم وجدت آذانا صما أو لم يصل إلى المكان الذي يجب أن يصل إليه، علما أن كلا من جماعة الزينات القروية، وصدين، وثلاثة تعرامت، تستفيد من هذه المقالع بضخ أموال طائلة رغم تشويهها لمنظر وجمالية الجبال التي تتميز بها مناطق الشمال.

واستنكرت العديد من الجمعيات خصوصا التي تعمل في المجال البيئي، صمت العديد من المنتخبين بتطوان وبمنطقة القصر الصغير، عن هذه الظاهرة التي تستغل المقالع بطرق عشوائية ولا يعلم بعقد صاحب المقالع والجماعة إلا الله، حيث لم يقوموا بطرح معاناة الساكنة واستفسار الوزير الوصي عليها داخل الهيئات المنتخبة.

error: Content is protected !!