في الأكشاك هذا الأسبوع

ميسور | محادثة عبر “الفيسبوك” كادت أن تتحول إلى جريمة قتل

الأسبوع- ميسور

                 أخلت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمكناس، سبيل تلميذة تسببت لتلميذ في إصابات خطيرة، جعلته يرقد بمستشفى محمد الخامس لمدة خمسة أيام، وإصابته بجروح غائرة على مستوى العنق والصدر والذراع، كادت تودي بحياته لولا الألطاف الإلهية.

وتعود تفاصيل القضية، حين نشب خلاف بين تلميذ وزميلته يدرسان بإحدى ثانويات مكناس، على صفحة المحادثة الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تحول إلى سب وتهديد، قبل أن ينتقل “الصراع الافتراضي” إلى مواجهة واقعية بمحيط المؤسسة المذكورة، حين تبادل الطرفان السب والشتم والضرب على مرأى ومسمع كل التلاميذ، وهو ما أدى إلى إصابة التلميذ بجروح خطيرة بواسطة آلة حادة، تم نقله على إثرها إلى مصلحة المستعجلات بالمستشفى المذكور.

وأوقفت عناصر الدائرة الأولى للأمن التلميذة المتهمة بالضرب والجرح في حق زميلها، واستمعت إليها في محضر رسمي بحضور ولي أمرها. كما استمعت لأقوال الضحية، بعد ذلك تم ربط الاتصال بالنيابة العامة التي أمرت بتقديم المتهمة في حالة اعتقال بعد قضاء 48 ساعة رهن الحراسة النظرية.

error: Content is protected !!