في الأكشاك هذا الأسبوع

كواليس الأخبار | جواب المطرودين من حزب الاستقلال على شباط

الرباط: الأسبوع

أصدرت مجموعة المطرودين من حزب الاستقلال بقرار من “شباط “بلاغا للرأي العام مؤخرا أكدوا فيه أن قرار الطرد الذي صدر في حقهم له أهداف وصفوها بـ”الدنيئة”، وجاء في البيان المذكور أن الأمين العام الجديد للحزب، “يقصد تنفيذ مخططات من يوجهونه ويسخرونه لينهي عقيدة وجهاد الفكر الاستقلالي في أصالته وعمقه، كما ناضل في سبيله زعيم التحرير الخالد علال الفاسي، رحمه الله، مستترا وراء فكرة عنصرية مقيتة، وشعبوية مفضوحة(..)”.

ولم يخل البيان الذي صدر عن باسم المطرودين وعلى رأسهم عبد الواحد الفاسي نجل الزعيم علال الفاسي وامحمد الخليفة القيادي البارز في الحزب(..) من إشارات لخطورة مثل هذه القرارات على مستقبل الحزب، وهي قرارات متصفة “بالمكر والخديعة والاستئصال حسب لغة البلاغ.

يذكر أن شباط كان قد أصدر مؤخرا قرار بطرد 30 عضوا من المجلس الوطني لحزب الإستقلال بدعوى الغياب.

تعليق واحد

  1. ادا كان حميد شاط استعمل وسيلة قانونية اشار اليها قانون حزب الاستقلال فما على الاطراف المتضررة الا اللجوء الى القضاء الاداري لابطالها لننا نعيش في دولة الحق والقانون وان القانون العام هو الواجب التطبيق ادا ماكان هناك تعسف او استعمال الشطط. اما التصريحات الغير المسؤولة لاتخدم اي طرف الا خصوم الوحدة والديموقراطة واضعاف حزب من اعرق الاحزاب والتشكيك في النظام السياسي للمملكة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!