في الأكشاك هذا الأسبوع

فرنسيون يستخرجون 40 مليار سنتيم من 3 أحياء بالرباط

           تمكنت الشركة الفرنسية “دريشبورغ” من الفوز بصفقة جمع النفايات وتنظيف شوارع العاصمة الرباط لمدة سبع سنوات، بينما بلغت قيمة العقد المبرم بين مجلس مدينة الرباط والشركة، التي يوجد مقرها الرئيس في باريس، حوالي 40 مليارا من سنتيم.

وجاء فوز الفرنسيين بصفقة بلدية الرباط بعد أن ظفرت بصفقات أخرى بالمغرب، أولها كان الإشراف على نظافة المجمع التجاري “موروكو مول”، ثم صفقة أخرى في مدينة مراكش، بينما سينحصر عمل الشركة بالرباط على مناطق محدّدة في أحياء تواركة وحسان ويعقوب المنصور.

وستتمكن الشركة الفرنسية من تحقيق عائدات بحوالي 6 مليار سنتيم سنويا طيلة المدة التي ستعرف إشرافها على نظافة الأحياء الثلاثة بالعاصمة، وفي المقابل ستكون مجبرة على القيام باستثمارات في حدود 4.5 مليار سنتيم لأجل اقتناء لوجستيك التدخل الميداني، ما دفعها لتقديم طلب اقتراض من التجاري وفابنك الذي يصاحب الشركة الفرنسية في مشاريعها بالمملكة.

طوماس دريشبوغ، مدير الشركة المحظوظة، قال إن التدخل يعرف تجنيد 231 عاملا لضمان تطبيق بنود العقدة مع مجلس مدينة الرباط، متوقعا أن يرتفع عدد المستخدمين مع شروع الشركة في عملها الميداني، وأضاف طوماس: “في مدينة مراكش توقعنا أن عدد العمال سيصل إلى 480 شخصا وهو الآن تخطى الـ650 عاملا “، كما تعهد بالتوجه إلى السوق المحلية لاقتناء حاجيات الشركة على أساس مباشرة التدخلات مع بداية شهر غشت القادم ويستمر حتى 2022.

ولم يبد المسؤول عن المقاولة الفرنسية أي تخوف من تأخر سلطات الرباط في تسديد التزاماتها المالية لصالح الشركة، مقدما المثال بمدينة مراكش وهو يقول: “لم نجد أي مشكل مع سلطات المدينة التي تدفع ما عليها من مستحقات بشكل منتظم ودون تماطل”، كما أن دريشبوغ لم يستبعد انطلاق شركته من المغرب للاستثمار في القارة الإفريقية بالرغم من تعبيره عن الاهتمام أكثر بصفقات التدبير المفوض في المملكة وهو يزيد: “التركيز الآن ينصب على المدن المغربية، ونطمح للفوز بصفقات جديدة في حواضر كبرى”.

 

error: Content is protected !!