في الأكشاك هذا الأسبوع
طلبة محتجين

متى تفصح حكومة بن كيران عن حجم مساهمة الطلبة؟

 

الرباط. – الأسبوع

يتساءل العديد من الطلبة والمتتبعين عن حجم الاشتراكات التي سيتحملونها في برنامج التأمين الإجباري على الصحة الذي قررته الحكومة، الشهر الماضي، قبل دخوله حيز التنفيذ.

فبعد مصادقة الحكومة على المرسوم وإقرار شرط مساهمة الطلبة (دون الإفصاح عن حجمها ومبلغها) في الاقتطاعات لفائدة التغطية الصحية إضافة إلى الإعانات ومساهمات الدولة، وفي انتظار صدور نص تنظيمي (كما وعدت الحكومة)، والذي سيحدد حقيقة حجم مساهمات الطلبة بدقة، جعل بعض برلمانيي المعارضة يعرضون الدعوة إلى تأجيل الفرح حتى التيقن من حقيقة نسبة مساهمة الطلبة خصوصا في ظل الحديث عن رفض الصندوق الخاص بالعملية إثقاله بمزيد من تكاليف التغطية الصحية بسبب المشاكل السابقة التي يعانيها.

وكان مرسوم بن كيران قد تحدث عن تكفل الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي بميزانية مستقلة عن باقي الميزانيات بقضية التغطية الصحية للطلبة الأقل من 30 سنة، والذين لا يستفيدون من تغطية صحية أخرى من آبائهم دون كشف حجم مساهمة الطلبة في هذا الصندوق.

error: Content is protected !!