في الأكشاك هذا الأسبوع
نبيل عيوش

العرايشي يفتح مدرسته لعيوش نكاية في الخلفي

         فتحت مدرسة الحكامة والاقتصاد المتواجدة بمدينة العرفانبالعاصمة الرباط أبوابها للمخرج نبيل عيوش، من أجل عرض فيلمه الزين اللي فيكالذي يوصف بـالإباحيوالممنوع من العرض بالقاعات السينمائية بالمملكة.

المدرسة الخاصة، التي يرأسها فيصل العرايشي، المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، نظمت ندوة يوم الخميس 11 يونيو، تم فيها عرض شريط الزين اللي فيكعلى طلبة وطالبات المؤسسة، بحضور نبيل عيوش، في لقاء شبه مغلق حضره طلبتها وعدد قليل ممن لا ينتسبون إلى المدرسة.

وحسب ما أفاد به شهود عيان، فإن محيط مدرسة الحكامة والاقتصاد عرف بالتزامن مع نشاط نبيل عيوش حضورا أمنيا، كما حرص رجال الأمن الخاص العاملون بالمدرسة على تشديد الحراسة.

ومدرسة الحكامة والاقتصاد مؤسسة خاصة للتعليم العالي، تأسست سنة 2008 ويرأسها فيصل العرايشي، ويتضمن مجلس إدارتها أيضا كلا من مصطفى الباكوري، مدير الوكالة الوطنية للطاقة الشمسية والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، والمدير العام لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، مصطفى التراب.

وتوصف المدرسة بأنها خاصة بأبناء الأثرياء، حيث تبلغ قيمة المبالغ التي يجب دفعها بالنسبة لكل طالب وطالبة أراد الدراسة بها حوالي 65 ألف درهم (6 ملايين سنتيم ونصف).

                                                                                                                                              الرأي

error: Content is protected !!