في الأكشاك هذا الأسبوع
الحي الصناعي

ميدلت | هدية السلطة المحلية التي أغرقت المهنيين بالديون

ميدلت – الأسبوع

        قال بعض المهنيين إنهم بلعوا طعم السلطة المحلية، وقبلوا سد محلاتهم الموجودة على جنبات الشارع الرئيسي والحيوي بالمدينة، والذهاب بطواعية إلى مكان سمي بالحي الصناعي، لا تتواجد فيه إلا الغربان والأفاعي.

وسجل كثير منهم رغم أنهم أسسوا في البداية جمعية لهذا الغرض وفرقوا البقع على المستفيدين، إلا أن عملية توزيع البقع صاحبها، حسبهم، استثناءات وإتاوات يعرف الجميع أصحابها والمستفيدين منها. إلا أن الأمر سيتطور بعدئذ وسيفاجأون بدعائر متتالية وأداءات مالية وصفوها بغير المتوقعة، لم يستطع أغلبهم الإتيان بها، ومن لم يسدد يطبق عليه الحصار لإخلاء المحل وإغلاقه إلى الأبد، الأمر الذي دفع أغلب المهنيين إلى اللجوء إلى وكالات القروض لإكمال عملية البناء وتسديد الضرائب.

وقد تطور الأمر حيث أثقلت الديون كاهل التجار فأصبحت أبواب المحلات موصدة والعمل غير متوفر، وتساءل جلهم من أين سيأتون بالمال لتسديد ديونهم، وتلبية حاجات أسرهم؟ مضيفين أنهم اكتشفوا متأخرين أن هذا المشروع فاشل وتم بدون دراسة قبلية تراعي مصالح المهنيين.

error: Content is protected !!