في الأكشاك هذا الأسبوع

خرج ولم يعد.. هجرة شاب من قصبة تادلة نحو بلاد “داعش”

قصبة تادلة – خالد عبد اللطيف

     ذكرت مصادر عليمة أن أحد الشبان بمدينة قصبة تادلة شد الرحال إلى سوريا، استجابة لنداء ما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق وسوريا “داعش”، لمؤازرة دولة البغدادي بمنطقة الشام.

وحسب المصادر ذاتها، فإن المهاجر الذي يبلغ من العمر 20 سنة، قد هاجر من مسقط رأسه دون علم أحد من أفراد عائلته أو المقربين منه، وتأتي هجرته إلى الديار السورية بعد سلسلة هجرات عرفتها المدينة وجماعة أولاد سعيد الواد على وجه الخصوص في الآونة الأخيرة، منهم من لقي حتفه ومنهم من ينتظر.

وتحدثت مصادر موثوقة باختفاء مفاجئ لمجموعة من أقطاب التيار السلفي بمدينة قصبة تادلة خلال الآونة الأخيرة، الذين يعتبرون من المنظرين للفكر السلفي والمدافعين عنه.

وجاء في بلاغ لوزارة الداخلية اعتقال شبكة “داعشية” تنشط ما بين منطقة سيدي مومن بالدار البيضاء ومدينة وادي زم وجماعة أولاد سعيد الواد بدائرة قصبة تادلة، سيتم الكشف عنها في انتظار انتهاء التحقيقات.

error: Content is protected !!