في الأكشاك هذا الأسبوع
أصالة

الفنانة السورية أصالة تنفي تهمة تلقيها الأموال من قطر والتآمر على بلدها في لقائها مع الصحافة المغربية

      أعربت الفنانة السورية أصالة نصري عن سعادتها للمشاركة للمرة الثانية في مهرجان موازين، وذلك أثناء اللقاء الصحافي الذي عقدته مع الصحافة الوطنية والعربية بفيلا الفنون بالرباط، وتحدثت عن السياسة التي حرمتها أصدقاءها المقربين الذين قاطعوها وتخلوا عنها بسبب موقفها من الثورة السورية، وتابعت: “أنا دائما أصرح بأنني أشعر بالسعادة وأنا وسط أصدقائي، لأنني أشعر معهم بالأمان ورفع الكلفة، وحزينة لأن أصدقاء كثيرين أخذوا موقفا مني، لكن أظنهم كذبوا على أنفسهم وصدقوا كذبتهم، مثل الإعلامية نضال الأحمدي التي لديها شكل من أشكال التخلف العقلي، وإلا ما كانت صرحت بأنها كانت موجودة حين كنت أتلقى الأموال من دولة قطر”. وأضافت: “أنا لا أعرف سوى شخصين في دولة قطر وهما رجل وزوجته، ولا علاقة لي بأي أحد، فأنا لم أرافق أو أصادق أو أعرف أشخاصا غيرهم في قطر، فكيف لشخص متخلف عقليا مثل نضال الأحمدي أن تقول عني جاسوسة ومتآمرة على بلدي، فهل من المعقول أن أتآمر أمام نضال التي أخشى أن أصرح لها بأني مريضة بنزلة برد”.

وخلال المؤتمر صرحت أصالة أمام زوجها المخرج طارق العريان بأن حبها الأول كان لمغربي كان اسمه عادل حين كان عمرها تسع سنوات، وأكدت أن زوجها لا يمانع في أن تحكي مثل هذه القصص لأنه يعرفها جيدا لأنه ليس فقط حبيبها وزوجها وعشيقها وإنما أيضا والدها، لتختم قولها بأنها عاشقة للهجة المغربية وللمغاربة بشكل عام. وأكدت “صولا” بأنها تتمنى أن تزور مخيم الزعتري، لكنها خائفة على سلامتها الشخصية، باعتبار أن طلب الحماية الذي تقدمت به رفض، وخوفها نابع من أن لها عائلة تحتاجها.

error: Content is protected !!