في الأكشاك هذا الأسبوع
الرباح

الرباح يتبرأ من قنطرة سيدي بوطيب

ميسور – الأسبوع

         أخلى عبد العزيز الرباح وزير التجهيز والنقل ذمة وزارته من انهيار قنطرة تربط بين جماعة “سيدي بوطيب” ومدينة ميسور، وذلك بسبب ارتفاع منسوب المياه بوادي “شوف الشرق” في نفس الفترة التي شهد فيها مناطق الجنوب فيضانات جارفة أفضت إلى وفاة أزيد من 34 شخصا عدا عن خسائر مادية كبيرة.

وقال الوزير في جواب له على ملتمس للبرلماني، رشيد حموني، عن الفريق الاشتراكي، مرتبط بانهيار القنطرة بدائرة ميسور في إقليم بولمان: “إن إنجاز هذه العملية لا يدخل ضمن اختصاصات وزارة التجهيز والنقل واللوجيستك”، مشيرا إلى أن هذه المنشأة تتواجد داخل المجال الحضري لميسور وأنها “غير مصنفة ضمن الشبكة الطرقية المعهودة لوزارة التجهيز تدبيرها وصيانتها”.

وحسب البرلماني حموني فإن “القنطرة لم تشيد وفق المعايير الضرورية”، مؤكدا أنه من المفترض أن لن تؤثر السيول الضعيفة على هذه المنشأة لو أنها بنيت وفق المعايير المطلوبة، لكن العكس ما وقع.

error: Content is protected !!