في الأكشاك هذا الأسبوع
مدينة أكادير

أزمة سياحية غير مسبوقة في أكادير

أكادير – الأسبوع

    أين اختفى السياح من فنادق وأزقة أكادير ومن مختلف شوارعها وشواطئها؟ هذا السؤال المؤرق بات يطرحه بقوة جميع الفاعلين السياحيين والتجاريين والمسؤولين بأكادير، بعدما دخل قطاع السياحة في أزمة غير مسبوقة في تاريخ المدينة والجهة عموما.

مسؤولون ومالكون للفنادق الضخمة بأكادير استغربوا لهذه الهجرة الجماعية للأجانب وللسياحة بالمدينة، مما جعل جميع فنادق المدينة المصنفة والتجار والمهنيين في أزمة خانقة بدأت تعصف بالكثير من اليد العاملة، حيث بداية تسريح الكثير منهم وتحولت العديد من الفنادق الفخمة إلى بنايات مهجورة، وواجهاتها إلى أماكن لاعتصام العمال والمستخدمين بدل استقبال السياح، في أزمة سياحة تأتي بالتزامن مع أزمة العقار التي شلت الجهة، فهل تتدخل الحكومة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الأوان؟

error: Content is protected !!