في الأكشاك هذا الأسبوع
جانب من الوقفة التي خاضها السكان

أيت ملول | مواطنون يرفضون مشروعا لتمرير “الواد الحار” في حيهم

أيت ملول – بوطيب الفيلالي

    خاضت جمعية حي “الصفا للتنمية والتعاون” وقفة احتجاجية أمام باشوية أيت ملول، الأربعاء الماضي، بحضور سكان التجزئة، استنكروا خلالها ما وصفوه بالخطر الذي يهددهم والمتمثل في مشروع الوادي الحار المزمع تمريره وسط أزقة “الصفا” و”الهدى”، والذي يحمل نفايات الحي الصناعي الخطيرة على الإنسان والبيئة.

وكانت الجمعية قد أصدرت بيانا توضح فيه حيثيات المشكل الذي يهدد صحة الساكنة، ويبين مختلف التحركات والاتصالات التي قام بها السكان لدى المسؤولين كلجوئهم للوزيرة المكلفة بالبيئة، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان والنواب البرلمانيين، وعامل عمالة إنزكان – أيت ملول، بالإضافة إلى مسؤولين محليين آخرين ومدير الشركة المسؤولة.

واستنكرت الجمعية طريقة تعامل باشا أيت ملول معها خلال اللقاء الذي انعقد مؤخرا، والذي جاء بطلب من هذا الأخير، حسب البيان، كما أضافت أن الباشا لم يتدخل لإنصاف الساكنة ورفع الضرر عنها وأصر على إقصائها في كذا اجتماعات، كما أكدت على إصرار بعض المسؤولين على تمرير هذا المشروع دون إشعار السكان بطبيعته وأهدافه وأضراره المحتملة، وطالبت بتحويله عن مساكنهم وأزقتهم خصوصا مع تواجد إمكانية لذلك التحويل.

error: Content is protected !!