في الأكشاك هذا الأسبوع
لقجع

حزب الأصالة في طريقه إلى السيطرة على جميع فرق الرياضة

الرباط – الأسبوع

      بعد سيطرة سعيد الناصري على فريق الوداد الرياضي البيضاوي وإلياس العمري على فريق شباب الريف الحسيمي، وبعد اتهامات لـحزب الأصالة والمعاصرة بالوقوف وراء انتخاب البركاني فوزي لقجع رئيسا لجامعة كرة القدم، وبعد اتهام القيادي في “البام” فؤاد العمري بالسعي للسيطرة على اتحاد طنجة العائد إلى صفوف قسم الكبار، ها هي نفس أخبار اكتساح حزب “التراكتور” للحقل الرياضي عامة وكرة القدم خاصة تطفو على السطح من جديد.

وتوجهت الأنظار، مؤخرا، نحو الشرق وخصوصا نحو مدينة وجدة وعودة فريقها إلى قسم الكبار، حيث الحديث عن استعداد القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة والنائب البرلماني عن نفس المدينة الشاب المقاول والملياردير عبد النبي بعوي الذي شرع في وضع برنامج للظفر برئاسة الفريق خلال الجمع العام بعد أسابيع قليلة.

بعوي الملياردير قدم هدية مالية ثمينة للفريق الوجدي، الأسبوع الماضي، بمناسبة صعوده إلى قسم الكبار، وتعهد بإصلاح الملعب على نفقته الخاصة ثم الإشارة إلى التعاقد مع فريق خليجي، كما فعل الوداد في المستقبل، فهل يبسط “التراكتور” يده على جميع الفرق الرياضية.

error: Content is protected !!