في الأكشاك هذا الأسبوع
محمد ساجد

ساجد يحتفل بخرجته الإعلامية في الرباط و هو يتابع مباراة الريال و جيفونتيس

الرباط – الأسبوع

    فضل محمد ساجد الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، وعمدة مدينة الدار البيضاء عدم مغادرة العاصمة الرباط، إلا بعد مشاهدة لقطات من مباراة فريقي “الريال” و”جيفونتس”.

ورغم أن المباراة كانت لها أهمية خاصة عند عشاق كرة القدم، إلا أن ساجد ومرافقه ظلا يتحدثان طيلة تواجدهما بأحد الفنادق بالعاصمة عما راج خلال اللقاء الصحفي الذي شهدته ذلك الصباح وكالة المغرب العربي للأنباء، وكان فيه ساجد ضيفا.

وكان ساجد قد قال خلال الندوة الصحفية، ما مفاده، بأنه لم تكن له أية نية للترشح للأمانة العامة، وإن دخوله للسياسة كان مجرد مصادفة، لكنه بدا مبتهجا وهو يسمع تنويهات صديقه، الذي قال له: “كان جوابك رائعا، وله صدى كبير في جهات المغرب”، ليوضح ساجد بنبرة واثقة: “قلت لهم إن هذه إرادة المناضلين في جميع الجهات، وهذا ما أفضى إلى التوافق..”.

error: Content is protected !!