في الأكشاك هذا الأسبوع

كرنفال ملكة الجمال في قلعة مكونة يبهر الزائرين…

     في اطار فعاليات الدورة 53 لمهرجان الورود بقلعة مكونة ، احتشدت جماهير غفيرة  ممثلة في ساكنة المدينة وزوارها  والتي يقدر عددها بألاف  الى  شارع محمد الخامس لمشاهدة موكب  ملكة الجمال لهذه الدور ة، وكانت فرق فلكلورية وفرقة الكشافة فرع بومالن دادس وفرقة النحاسة ، في مقدمة الموكب الذي انطلق من امام المركز الفلاحي للمدينة، ليجوب شارع محمد الخامس  عبر تقديم لوحة فنية  ابهرت  الحاضرين.

وكان عامل اقليم تنغير السيد عبد الرزاق المنصوري وشخصيات مدنية وعسكرية في استقبال موكب ملكة جمال الورود امام مقر البلدية، حيت تم تأدية النشيد الوطني من طرف الفرقة النحاسية ، وتقديم لوحات  فنية متنوعة امام المنصة المخصص لعامل اقليم تنغير السيد المنصوري والوفد المرافق له .

وتم خلال الاستعراض الكبير لكرنفال قلعة مكونة تقديم لوحات فنية من إنتاج جمعيات وفنانين محليين، تبرز أهمية تثمين الورد والدور الذي يضطلع به هذا المنتوج في الاقتصاد المحلي، بالإضافة إلى تضمينه موكبا خاصا لملكة جمال الورود 2015، في إشارة إلى العلاقة القوية التي تجمع بين منتوج الورد والجمال.

وقال مدير المهرجان ناصر بوقسيم إن اختيار ملكة جمال الورود يبقى من بين أهم المحطات الأساسية في هذا المهرجان، حيث يفرد لها موكب خاص بها، وهي مسابقة تروم ترسيخ الاهتمام بالجمال وبقيمة الورد في إبراز جمال المرأة المحلية.

و اكد مدير المهرجان  ان كرنفال قلعة مكونة و مسابقة ملكة جمال الورد مناسبة لإستحضار الموروث الثقافي الدي تمتاز به هضبة الورود وواحة دادس لدا حددث اللجنة المنظة شروط المشاركة فيأن تكون الفتاة بنت المنطقة وعمرها يتراوح ما بين 18 سنة و35 سنة  وملمة بالثقافة والتقاليد المحلية وذات مستوى تعليمي مهم يمكنها من التعريف بتقاليد قلعة مكونة.

 

محمد ايت حساين

error: Content is protected !!