في الأكشاك هذا الأسبوع

موريطانيا تقترب من المغرب وتبتعد عن الجزائر

نواكشوط – الأسبوع

     قاطعت الجزائر الدورة الخامسة لمجلس وزراء داخلية اتحاد المغرب العربي التي أقيمت بالعاصمة الموريطانية نواكشوط.

اجتماع وزراء الداخلية المغاربيين شهد غياب وزير الداخلية الجزائري، الطيب بلعيز، الذي تعمد الغياب ردا على قرار طرد الدبلوماسي الجزائري من طرف السلطات الموريطانية، الأمر الذي ردت عليه الجزائر بالمثل بطردها لدبلوماسي موريطاني.

وقوف موريطانيا إلى جانب المغرب ربما سيكلف الاتحاد المغاربي كثيرا، حيث يرى مراقبون للشأن المغاربي أن برودة العلاقة بين كل من الجزائر والمغرب ثم الآن بين الجزائر وموريطانيا من شأنه أن يخلق مشكلا، خاصة في التصدي المشترك للقضايا الكبيرة التي تهدد المنطقة ومنها الإرهاب الذي يهدد المنطقة المغاربية.

error: Content is protected !!