في الأكشاك هذا الأسبوع

مباني في أزمور مهددة بالسقوط على رؤوس أصحابها

   العشرات من المنازل القديمة داخل المدينة العتيقة لأزمور المسكونة منها والمهجورة تظهر منذ سنوات على أنها مبانٍ متصدعة ومهددة بالانهيار في أية لحظة منها من هجرها سكانها، ومنها من يعي خطورة السكن فيها إلا أنه يرى أنه ليس له بديل، ومنها من يصر أصحابها أو مكتريها على السكن فيها رغم الخطر المحدق بهم كوسيلة لابتزاز الدولة على الحصول على تعويض مالي أو سكن بديل حسب اعتقادهم، وهذا التعنت هو الذي يرفع من حصيلة الضحايا عند سقوط مثل هذه المنازل المهددة بالسقوط وما أكثرها داخل المدينة العتيقة لأزمور في غياب أي تدخل أو إجراء للتوعية على الأقل بخطورة السكن في المباني القديمة المهددة بالسقوط.

 

شكيب جلال (أزمور)

error: Content is protected !!