في الأكشاك هذا الأسبوع

لعبة “شد ليا نقطع ليك” بين النواب والمستشارين

الرباط – الأسبوع

     احتج بعض المستشارين في الغرفة الثانية من القرار الذي اتخذه رفاقهم في مجلس النواب بخصوص كل ما يتعلق بمناقشة القوانين الانتخابية حاليا بالبرلمان.

وأكد مصدر من مجلس المستشارين أنه في الوقت الذي كان ينتظر فيه مجلس المستشارين انتهاء مجلس النواب من دراسة القانون المتعلق بالجهات، ومن تم إحالته على مجلس المستشارين للنظر فيه وأخذ الوقت الكافي لذلك، غضب هؤلاء من قرار مجلس النواب بالاحتفاظ بقانون الجهات في ثلاجة المجلس حتى الانتهاء من دراسة باقي القوانين الانتخابية ( قانون الجماعات، وقانون العمالات والأقاليم)، ومن تم التصويت على هذه القوانين مجتمعة قبل إحالتها على مجلس المستشارين مجتمعة، فهل ينتقم المستشارون من الغرفة الأولى ويحتجزون لديهم القوانين الانتخابية قبل إرجاعها للغرفة الأولى للقيام بالقراءة الثانية؟

error: Content is protected !!