في الأكشاك هذا الأسبوع
عبد الوافي الفتيت

أول غضبة كبرى على والي الرباط

سلا – الأسبوع

     أفادت مصادر مطلعة أن مسؤولي ومنتخبي العدوتين “الرباط وسلا” لحقتهم غضبة ملكية قوية قبل أسبوعين بسبب الأشغال التي تعرفها مدينتي الرباط وسلا.

المصادر ذاتها أكدت أن الملك فور عودته من فرنسا لاحظ تعثر الأشغال التي تهم إعادة توسيع الشوارع الرئيسية بكل من سلا والرباط، وأن الأشغال لا تزال تراوح مكانها كما تركها قبل الذهاب إلى فرنسا، مما جعله يغضب بشدة على عمدتي مدينتي الرباط وسلا، وعلى والي ولاية جهة الرباط – سلا – زمور – زعير، عبد الوافي الفتيت المعين حديثا.

وفور علم هؤلاء عبر وزير الداخلية بالغضبة الملكية، تجندوا للرفع من وتيرة الأشغال والوقوف بصفة شخصية على سيرها.

error: Content is protected !!